روحاني : لا قيود على مشروعنا النووي بعد اليوم

روحاني : لا قيود على مشروعنا النووي بعد اليوم
روحاني : لا قيود على مشروعنا النووي بعد اليوم

المناطق - وكالات

اعتبر الرئيس الإيراني، حسن روحاني، ألا قيود بعد اليوم على المشروع النووي الإيراني. وقال في خطاب بثه التلفزيون، اليوم الخميس، إن بلاده تقوم الآن بتخصيب اليورانيوم بكميات أكبر، مما كانت عليه قبل توصلها للاتفاق النووي مع القوى العالمية في 2015.

كما أضاف “نخصب يورانيوم أكثر من قبل التوصل للاتفاق… الضغط زاد على إيران لكننا نواصل التقدم”.

إلى ذلك، قال “لو كنا ق انسحبنا من الاتفاق النووي بعد انسحاب الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، لكان الملف النووي أحيل إلى مجلس الأمن الدولي”.

كما اتهم ترمب بإثارة المشاكل مع الجميع بخروجه من الاتفاق.

وكانت الدول الأوروبية الأطراف في الاتفاق النووي (فرنسا وبريطانيا وألمانيا) فعلت قبل يومين آلية فضّ النزاع المنصوص عليها في الاتفاق النووي مع إيران على ضوء انتهاكات طهران المستمرة للاتفاق.

وقالت الدول الثلاث في بيان “لم يعد أمامنا خيار، في ضوء تصرفات إيران، إلا تسجيل مخاوفنا اليوم من أن إيران لا تفي بالتزاماتها بموجب خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي)، وإحالة هذا الأمر إلى اللجنة المشتركة، بموجب آلية فضّ النزاع المنصوص عليها في الفقرة رقم 36 من خطة العمل الشاملة المشتركة”.

مفاعل نووي إيراني

وقلصت طهران تدريجياً التزاماتها بموجب الاتفاق النووي رداً على انسحاب واشنطن منه في 2018 وإعادتها فرض عقوبات تكبل اقتصاد إيران.

يذكر أن طهران وقوى عالمية أخرى قد وقعت الاتفاق النووي في 2015. وانسحب الرئيس الأميركي من الاتفاق في 2018 وفرض عقوبات أميركية مشددة على إيران، قائلاً إنه يريد اتفاقاً جديداً أشمل يتناول المسألة النووية وقضايا أخرى.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، روحاني : لا قيود على مشروعنا النووي بعد اليوم ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : صحيفه المناطق

السابق إيران تعتقل شخصا صور لحظة سقوط الطائرة الأوكرانية وتوجه له تهماً تتعلق بالأمن القومي
التالى #كييف تطلب من #طهران تسليمها الصندوقين الأسودين للطائرة الأوكرانية المنكوبة