الموجة الثانية تضرب بلا هوادة .. زيادات حادة لإصابات "كورونا" في أوروبا وأمريكا

الموجة الثانية تضرب بلا هوادة .. زيادات حادة لإصابات "كورونا" في أوروبا وأمريكا
الموجة الثانية تضرب بلا هوادة .. زيادات حادة لإصابات "كورونا" في أوروبا وأمريكا

الوباء يضطر الدول إلى فرض قيود جديدة

الموجة الثانية تضرب بلا هوادة .. زيادات حادة لإصابات

سجلت الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا أرقامًا قياسية يومية جديدة للإصابات بفيروس كورونا، اليوم (الاثنين)، مع تضخم موجة ثانية عبر أجزاء من نصف الكرة الشمالي، مما أجبر بعض الدول على فرض قيود جديدة.

وبلغ متوسط الحالات اليومية الجديدة في الولايات المتحدة لمدة سبعة أيام إلى مستوى قياسي بلغ 69494 حالة، وفقًا لإحصاءات "رويترز"، في حين أن الوفيات، التي تحوم حول 800 حالة يوميًا، في اتجاه تصاعدي.

وفي أوروبا، كانت الصورة قاتمة بلا هوادة حيث أبلغت سلسلة من الدول عن زيادات قياسية، بقيادة فرنسا، التي سجلت أكثر من 50 ألف حالة يومية لأول مرة أمس، بينما تجاوزت القارة عتبة 250 ألف حالة وفاة.

وعلى الرغم من أن ألمانيا حققت أداءً جيدًا نسبيًا مقارنة بالدول الأخرى في أوروبا، إلا أنها شهدت أيضًا ارتفاعًا حادًا في الحالات وانخفض مؤشر "آي إف أو" لمناخ الأعمال، الذي تجري مراقبته عن كثب كل يوم اثنين، مما يعكس المخاوف بشأن الفيروس.

وواجهت الحكومة الإسبانية رد فعل عنيف بشأن خططها لوضع واحدة من أسوأ النقاط الساخنة في أوروبا لـ "كورونا"، تحت حالة الطوارئ لمدة ستة أشهر.

وارتفعت حصيلة روسيا اليومية من الإصابات الجديدة بـ"كوفيد -19" إلى مستوى قياسي اليوم بلغ 17347، حيث حذر الكرملين من أن الوباء بدأ في التسبب في خسائر أكبر خارج موسكو.

وفرضت إيطاليا، البلد الأكثر تضررًا في المراحل الأولى من الأزمة في مارس، قيودًا جديدة وأمرت بإغلاق المطاعم من الساعة 6 مساءً، وأغلقت دور السينما والصالات الرياضية وفرضت حظر تجول محلي في عدة مناطق.

الموجة الثانية تضرب بلا هوادة .. زيادات حادة لإصابات "كورونا" في أوروبا وأمريكا

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2020-10-26

سجلت الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا أرقامًا قياسية يومية جديدة للإصابات بفيروس كورونا، اليوم (الاثنين)، مع تضخم موجة ثانية عبر أجزاء من نصف الكرة الشمالي، مما أجبر بعض الدول على فرض قيود جديدة.

وبلغ متوسط الحالات اليومية الجديدة في الولايات المتحدة لمدة سبعة أيام إلى مستوى قياسي بلغ 69494 حالة، وفقًا لإحصاءات "رويترز"، في حين أن الوفيات، التي تحوم حول 800 حالة يوميًا، في اتجاه تصاعدي.

وفي أوروبا، كانت الصورة قاتمة بلا هوادة حيث أبلغت سلسلة من الدول عن زيادات قياسية، بقيادة فرنسا، التي سجلت أكثر من 50 ألف حالة يومية لأول مرة أمس، بينما تجاوزت القارة عتبة 250 ألف حالة وفاة.

وعلى الرغم من أن ألمانيا حققت أداءً جيدًا نسبيًا مقارنة بالدول الأخرى في أوروبا، إلا أنها شهدت أيضًا ارتفاعًا حادًا في الحالات وانخفض مؤشر "آي إف أو" لمناخ الأعمال، الذي تجري مراقبته عن كثب كل يوم اثنين، مما يعكس المخاوف بشأن الفيروس.

وواجهت الحكومة الإسبانية رد فعل عنيف بشأن خططها لوضع واحدة من أسوأ النقاط الساخنة في أوروبا لـ "كورونا"، تحت حالة الطوارئ لمدة ستة أشهر.

وارتفعت حصيلة روسيا اليومية من الإصابات الجديدة بـ"كوفيد -19" إلى مستوى قياسي اليوم بلغ 17347، حيث حذر الكرملين من أن الوباء بدأ في التسبب في خسائر أكبر خارج موسكو.

وفرضت إيطاليا، البلد الأكثر تضررًا في المراحل الأولى من الأزمة في مارس، قيودًا جديدة وأمرت بإغلاق المطاعم من الساعة 6 مساءً، وأغلقت دور السينما والصالات الرياضية وفرضت حظر تجول محلي في عدة مناطق.

26 أكتوبر 2020 - 9 ربيع الأول 1442

09:09 PM


الوباء يضطر الدول إلى فرض قيود جديدة

سجلت الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا أرقامًا قياسية يومية جديدة للإصابات بفيروس كورونا، اليوم (الاثنين)، مع تضخم موجة ثانية عبر أجزاء من نصف الكرة الشمالي، مما أجبر بعض الدول على فرض قيود جديدة.

وبلغ متوسط الحالات اليومية الجديدة في الولايات المتحدة لمدة سبعة أيام إلى مستوى قياسي بلغ 69494 حالة، وفقًا لإحصاءات "رويترز"، في حين أن الوفيات، التي تحوم حول 800 حالة يوميًا، في اتجاه تصاعدي.

وفي أوروبا، كانت الصورة قاتمة بلا هوادة حيث أبلغت سلسلة من الدول عن زيادات قياسية، بقيادة فرنسا، التي سجلت أكثر من 50 ألف حالة يومية لأول مرة أمس، بينما تجاوزت القارة عتبة 250 ألف حالة وفاة.

وعلى الرغم من أن ألمانيا حققت أداءً جيدًا نسبيًا مقارنة بالدول الأخرى في أوروبا، إلا أنها شهدت أيضًا ارتفاعًا حادًا في الحالات وانخفض مؤشر "آي إف أو" لمناخ الأعمال، الذي تجري مراقبته عن كثب كل يوم اثنين، مما يعكس المخاوف بشأن الفيروس.

وواجهت الحكومة الإسبانية رد فعل عنيف بشأن خططها لوضع واحدة من أسوأ النقاط الساخنة في أوروبا لـ "كورونا"، تحت حالة الطوارئ لمدة ستة أشهر.

وارتفعت حصيلة روسيا اليومية من الإصابات الجديدة بـ"كوفيد -19" إلى مستوى قياسي اليوم بلغ 17347، حيث حذر الكرملين من أن الوباء بدأ في التسبب في خسائر أكبر خارج موسكو.

وفرضت إيطاليا، البلد الأكثر تضررًا في المراحل الأولى من الأزمة في مارس، قيودًا جديدة وأمرت بإغلاق المطاعم من الساعة 6 مساءً، وأغلقت دور السينما والصالات الرياضية وفرضت حظر تجول محلي في عدة مناطق.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، الموجة الثانية تضرب بلا هوادة .. زيادات حادة لإصابات "كورونا" في أوروبا وأمريكا ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق

التالى فيديو مرعب: حية أناكوندا عملاقة تقطع الطريق على مجموعة طلاب